nge.gif

    ميليشيات تركيا تصعد من تضييقها على أهالي عفرين

    في إطار التضييق المتواصل من قبلها على من تبقى من أهالي منطقة عفرين، اعتقلت الميليشيات المسلحة التابعة للاحتلال التركي العشرات من المواطنين الكرد في ريف مدينة عفرين خلالأ عفرين جيش تركي اليومين الفائتين.

    وأسفرت الحملات الأمنية التي نفذتها تلك الميليشيات في قرى عدة في ريف مدينة عفرين خلال اليومين الماضيين، عن اعتقال نحو 31 شخصاً جلهم من المواطنين الكرد، وفق «المرصد السوري لحقوق الإنسان» المعارض.

    وجرت الاعتقالات في قرى كفر زيت وكفر دلة تحتاني وكفر دلة تحتاني وتلف وكازيه في ريف عفرين بتهم وذرائع مختلفة «قضايا خطف وسلب والتخابر مع ما يسمى «الإدارة الذاتية» الكردية.

    وبحسب «المرصد»، جرى اقتياد المعتقلين إلى جهة لا تزال مجهولة وسط مخاوف على حياتهم، فضلاً عن السرقات التي نفذها مسلحو الميليشيات أثناء حملة المداهمات هذه.

    ولفت إلى أنه لا يزال 2038 شخصاً من أهالي عفرين قيد الاعتقال لدى قوات الاحتلال التركي ومرتزقته من ضمن نحو 2800 مواطن جرى اعتقاله في منطقة عفرين منذ احتلال تركيا للمنطقة في الـ19 من آذار العام الماضي، حيث أفرج عن البقية بعد دفع المعظم لفدية مالية، يفرضها المرتزقة، وتصل في بعض الأحيان إلى أكثر من 10 ملايين ليرة سورية.

    وبيّن «المرصد» أنه في أكثر من مرة تعمد الميليشيات إرسال مقاطع صوتية أو أشرطة مصورة إلى ذوي المختطفين وفرض مبالغ مالية دون المساومة، مع تهديد بتصفية ذويهم في حال لم يجر دفع المبلغ المرقوم.

    كما أن الميليشيات التي أطلق النظام التركي يدها في المنطقة، تعمدت تنفيذ الاعتقالات بحق الجنسين، من رجال ونساء، بعد أن حولت الاختطاف والاعتقال لتحصيل الفدية إلى تجارة رائجة تعتمدها معظم تلك الميليشيات في محاولة لتحصيل أكبر مبلغ ممكن من المال، والتضييق على السكان المتبقين في المنطقة، بحسب «المرصد».

    وأشار «المرصد» إلى الميليشيات تعمد إلى نقل المختطفين لمعتقلات ومراكز احتجاز مكونة من منازل مدنيين جرى الاستيلاء عليها وتحويلها لمقرات لمرتزقة النظام التركي، والتي تتقاسم النفوذ والممتلكات في عفرين، وتعمد بين الحين والآخر إلى تنفيذ عمليات سلب ونهب ومصادرة أموال وممتلكات.

     الوطن
    July 2019
    Su Mo Tu We Th Fr Sa
    30 1 2 3 4 5 6
    7 8 9 10 11 12 13
    14 15 16 17 18 19 20
    21 22 23 24 25 26 27
    28 29 30 31 1 2 3

    شارك برأيك

    مارأيك بالهدنة؟
    عدد الزيارات
    7190819

    Please publish modules in offcanvas position.