n.png

    سلاح الجو يواصل غاراته على مقرات التنظيمات الإرهابية في الحجر الأسود ووحدات الاقتحام تقضي على مجموعة من الإرهابيين الفارين

    نفذت وحدات من الجيش العربي السوري ضربات مركزة على تحصينات وأوكار التنظيمات الإرهابية في الحجر الأسود بالغوطة الغربية وذلك في إطار العمليات العسكرية الرامية إلى اجتثاث الإرهابيين بشكل كامل من جنوب دمشق.أ طائرة حربية روسية

    وذكر مراسل سانا الحربي أن وحدات الجيش بإسناد من سلاح الجو وجهت اليوم ضربات مركزة على غرف عمليات ومراكز تحصينات التنظيمات الإرهابية ومستودعات ذخيرتها في الحجر الأسود أسفرت عن تدمير العديد منها وإيقاع عشرات القتلى بين صفوفها.

    وأفاد المراسل بأن سلاحي الجو والمدفعية وجها بناء على معلومات استخباراتية ورصد دقيق ضربات مكثفة على ما يسمى “المربع الأمني” للإرهابيين في الحجر الأسود أسفرت عن تدمير العديد من الآليات والمقرات بما فيها من ذخيرة وعتاد.

    ولفت المراسل إلى أن الوحدات البرية واصلت تقدمها على حساب التنظيمات الإرهابية في محاور عدة من الحجر الأسود بعد كسر دفاعاتها وتمكنت من قطع العديد من خطوط امداد الإرهابيين ومحاور تحركهم بعد اشتباكات عنيفة في المزارع الواقعة بين الحجر الأسود ويلدا وببيلا.

    وأوضح المراسل أن وحدات الاقتحام في الجيش قضت على مجموعة من الإرهابيين الفارين خلال عملياتها البرية للسيطرة على خنادق وأنفاق التنظيمات الإرهابية في المنطقة.

    وأشار المراسل إلى أن العمليات العسكرية للجيش مستمرة حتى استعادة السيطرة على جنوب دمشق وبالتالي تأمين الأحياء المجاورة التي تتعرض لاعتداءات بالقذائف من قبل التنظيمات الإرهابية المنتشرة في منطقة الحجر الأسود ومحيطها.

    ولفت المراسل إلى سقوط قذيفة هاون أطلقتها التنظيمات الإرهابية صباح اليوم على حي الميدان ما تسبب بحدوث اضرار مادية دون وقوع إصابات بين المواطنين.

    وأسفرت عمليات الجيش أمس عن تدمير العديد من تحصينات وتجمعات ومستودعات ذخيرة للإرهابيين بحي الحجر الأسود.

    وكان الجيش العربي السوري أعطى أفراد التنظيمات الإرهابية أكثر من فرصة لتسليم أنفسهم وتسوية أوضاع الراغبين منهم وإخراج الباقين من المنطقة إلا أن الخلافات بين الإرهابيين في منطقة الحجر الأسود عرقلت جميع الاتفاقات التي كانت مطروحة سابقاً.

    سانا