الصفحة الرئيسية

انقسامات تشق ميليشيات درعا

انقسمت الميليشيات المسلحة في جنوب البلاد بين من يريد البدء بعمل عسكري ضد الجيش العربي السوري، وبين رافض لذلك، بحسب مواقع إلكترونية معارضة.أ أرهابيون في درعا

وقال أحد قادة ما تسمى غرفة عمليات ميليشيا «البنيان المرصوص» ويدعى أدهم الكراد، أمس: إنه بعد أن جاءت النصائح بعدم فتح أي عمل عسكري في محافظة درعا انقسمت الميليشيات المسلحة هناك إلى تيارين: الأول يريد البدء بعمل عسكري بمجازفة خطيرة وبعتاد فقير، أما الثاني فقال: «سوف أنسحب من العمل ساعة الصفر لأسباب كثيرة منها أن هناك وعود وتطمينات أن الجنوب ضمن خطة التسويات على الطاولة، وحوران لا تحتمل أي خسائر»

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

September 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
26 27 28 29 30 31 1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 1 2 3 4 5 6
عدد الزيارات
4000272