الصفحة الرئيسية

مخطط الارهاب في حرستا فشل.. فهل هذه هي المعركة الأخيرة في الغوطة؟

بحسب المصادر الخاصة بفينكس, ان معركة حرستا ستكون المعركة الاخيرة في الغوطة. علماً أن هذه المعركة تم التخطيط لها منذ أشهر من قبل فصائل الارهاب ومشغليها في الخارج المتآمر, إذ اشترك في التخطيط لها اجهزة مخابرات دولية غربية وعربية.أ جنود سوريون في الغوطة

وبحسب المصادر الخاصة بفينكس إن الهدف من المعركة لم يكن السيطرة على ادارة المركبات فقط, وانما تطويق الغوطة بالكامل وفصل نقاط الجيش العربي السوري عن بعضها البعض, وصولا الى العاصمة, لهذا اشتركت كافة الفصائل الارهابية من جيش الاسلام وفيلق الرحمن وجبهة النصرة وغيرها في هذه المعركة.
وبحسب مصدر متابع هناك العديد من الانفاق التي يتم اكتشافها يومياً, واللافت أنها حفرت بشكل احترافي. وحفر مثل هذه الانفاق بحاجة الى خبراء وتقنيات عالية وطبوغرافيا, لذا يتم التعامل معها بدقة وبحرفية ايضا من قبل خبراء الجيش العربي السوري.
وكما في كل مرة كان لافتا البطولات الفردية لبعض عناصر الجيش العربي السوري الذين ترفع لهم القبعة وتنحني لهم الهامات, خاصة عناصر الاقتحام والتخطيط, ما قلل من الخسائر البشرية, و مكّن الجيش -أيضاً- من الوصول الى ادارة المركبات.

والمفترض أن الجيش سيتابع زحفه لتطهير كامل الغوطة, ما يعني أنّ هذه هي المعركة الأخيرة مع الارهابيين في الغوطة.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

July 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31 1 2 3 4
عدد الزيارات
3427070