الصفحة الرئيسية

أشواق عباس تزعم أنّ القبيسيات يوائمن بين الفكر الديني والعلمانية.. وقلعه جي يفنّد مزاعمها

تناقلت صفحات عدد من الناشطين السوريين الموالين للدولة, تصريحاً منسوباً للسيدة أشواق عباس, عضو مجلس الشعب السوري أدلت به لفضائية الميادين اليوم الخميس, و تتدعي فيه -بحسب الصفحات- أنّ: "ليس للتيارات الدينية علاقة بالأحداث الدائرة في سورية منذُ سبع سنوات"! وتضيف عباس, أيضاً بحسب صفحات لناشطين, تصريحاً آخر يدعو للريبة والقلق, إذ تزعم أنّ: "ظاهرة القبيسيات تحاول الموائمة بين الفكر الديني والعلمانية".مصطفى قلعه جي

لم يطل الأمر, حتى استنكر ناشطون تلك التصريحات, منهم الباحث والكاتب السوري المهندس ياسين الرزوق, الذي نشر تصريحات عباس, بصيغة الاستنكار من هكذا تصريحات, فيما كتب مصطفى قلعه جي, أمين عام حزب التغيير والنهضة السوري, "بوستاً" أقرب الى البيان, يفنّد فيه مزاعم السيدة عباس, إذ قال قلعه جي: "من المستغرب أن يصدر تصريح عن عضو مجلس الشعب في سورية يناقض الاستراتيجية الإعلامية للحكومة السورية التي تربط كل ما يحدث في سورية بالتطرف الديني والتيارات الدينية هي المولد الطبيعي للتطرف الديني".

ويضيف قلعه جي: "من جانب آخر فإن الفتوى التي أصدرتها السيدة عضو مجلس الشعب التي تفيد أن تنظيم القبيسيات هو ظاهرة تحاول الموائمة بين الفكر الديني والعلمانية, فإن هذه الفتوى لا تقل خطورة عن فتاوى الظاهري, لأن التنظيمات الدينية النسائية أخطر بآلاف المرات من التطرف الديني للرجال, لأن المرأة تخلق أسرة كاملة مشوهة عقليا ومتشربة لرفض الآخر".

ويختم قلعه جي: "من جانب آخر, من المستحيل موائمة التنظيم الديني مع العلمانية لأنهما نقيضان متنافيان بالضرورة، وبدلا من سعي بعض أعضاء مجلس الشعب لتسويق التطرف الديني كان حريا بهم تقديم مشروعات قوانين لتحرير المرأة وتمكينها وتعزير مكانتها بالمجتمع".

 

أ أشواق عباس للميادين

التعليقات   

0 #1 عبد الله 2017-10-06 17:39
إن كان هذا التصريح صحيح فحبذا لو تنضمي يا ست أشواق لهن وتوضعي السواد على وجهك ولا تظهري على التلفاز أفضبل من مما تدعيه
اقتباس

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

October 2017
Su Mo Tu We Th Fr Sa
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31 1 2 3 4
عدد الزيارات
1766927