n.png

    تطورات درامية تدفع مجلس "القنيطرة الحرة" لإغلاق المعابر مع الإسرائيليين

    * مجلس محافظة "القنيطرة الحرة" الجناح الإداري للفصائل المسلحة، يستنجد "بدار العدل في حوران" ذات الصيت الذائع في الجنوب والتي تشتهر بقسوة أحكامها تجاه خصومها.جيش سوريا الجديد
    مجلس المحافظة المذكور أصدر عبر رئيسه ضرار البشير بيانا يُجرِم فيه من يتعامل ويفتح المعابر _المفتوحة أصلا مع العدو الإسرائيلي، طالبا من دار العدل الحوراني تطبيق الأحكام بحق المخالفين، مع العلم أن دار العدل هو من أصدر أمرا العام الماضي بتعيين أبو نضال الصفوري مسؤولا عن معبر المعلقة على شريط فض الاشتباك مع العدو الإسرائيلي، والغاية من هذه "الزوبعة" المستمرة منذ أيام محاولة نزع صفة العمالة عن مسلحي الجنوب.

    * إذا تمت الاستعانة فعلياً بدار العدل, فسيتم تعزيز دور ما يعرف إصطلاحا بين الميليشيات في القنيطرة باسم "مجموعات درعا" ذات النظرة الدونية نوعاً ما لمسلحي القنيطرة، علما أن دار العدل تشن حاليا حملات مطاردة بحق تجار مخدرات يشتكي منهم الأهالي في القنيطرة ودرعا، بمعنى أن هذه الجهة نصبت نفسها قاضياً على الجميع باختلاف قبائلهم وعشائرهم وولائهم في مناطق الميليشيات..

    جعفر ميا