الصفحة الرئيسية
tot1.jpg

ميليشيات إدلب تتأهب لجولة جديدة من الاقتتال

أفادت مصادر أهلية وأخرى معارضة محسوبة على الميليشيات في إدلب، بأن الإجازات للمسلحين أوقفت وتم دعوة الجميع للالتحاق بمواقع «رباطهم» و«سد الثغور» التي تفصل المناطق والتي من الممكن أن تشهد اشتباكات ومعارك بين الفريقينأ أرهابي في إدلب المتصارعين وهما «جبهة النصرة» أبرز مكونات «هيئة تحرير الشام» من جهة وميليشيات «حركة أحرار الشام الإسلامية» التي تحالفت معها 7 ميليشيات مطلع العام الجاري بعد معارك طاحنة بين الجانبين من جهة أخرى.
وقالت المصادر: إن مدن إدلب وسلقين وحارم وكفرتخاريم وسرمين وبنش وأريحا وجسر الشغور ومعرة النعمان وبلدتي الدانا وسرمدا وقريتي أطمة وخربة الجوز الحدوديتين شهدت استقدام تعزيزات للميليشيات خشية تجدد إطلاق النار بينها بضوء أو من دون ضوء من الدول الدول الداعمة لها والمتناحرة راهناً وبغفلة عن تركيا التي ستضطر إلى النزول في مستنقع الحرب المقبلة المتوقعة.

الوطن

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

December 2017
Su Mo Tu We Th Fr Sa
26 27 28 29 30 1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31 1 2 3 4 5 6
عدد الزيارات
2079995