الصفحة الرئيسية

إعادة الأمن والاستقرار إلى بلدة مسكنة الاستراتيجية وتقدم كبير بملاحقة إرهابيي “داعش” بريف حلب

واصلت وحدات من الجيش العربي السوري عملياتها بملاحقة إرهابيي تنظيم “داعش” بريف حلب الشرقي وتمكنت من إعادة الأمن والاستقرار إلى بلدة مسكنة الاستراتيجية وعدد من القرى فيما نفذت وحدات أخرى من الجيش العربي مدعومة بسلاحي الجو والمدفعية عمليات مكثفة على تجمعات ومحاور تحرك التنظيم في دير الزور.أ ألحلب جيش1

فقد أعلن مصدر عسكري ظهر اليوم إعادة الأمن والاستقرار إلى ناحية مسكنة الاستراتيجية وعدد من البلدات والمصالح المهمة واستعادة السيطرة على مولدات الكهرباء الخاصة بمحطة ضخ مياه الخفسة.

وأفاد المصدر بأن وحدات من الجيش العربي السوري حققت تقدماً كبيراً في ملاحقة مجموعات تنظيم “داعش” الإرهابي في ريف حلب الشرقي “وأعادت الأمن الاستقرار إلى ناحية مسكنة الاستراتيجية وعدد من البلدات والمصالح المهمة منها سمومة والعزيزية ورده كبيرة”.

وأشار المصدر إلى أن وحدات الجيش “استعادت خلال عملياتها مولدات الكهرباء الضخمة الخاصة بمحطة ضخ مياه الخفسة والإذاعة والمحطتين الثانية والثالثة لضخ المياه بعد تكبيد التنظيم الإرهابي خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد” مبيناً أن وحدات الهندسة “قامت بإزالة الألغام والعبوات الناسفة التي زرعها التنظيم بكثافة في شوارع ومحيط البلدات والقرى”.

ويأتي هذا الإنجاز بعد يوم من إعادة وحدات من الجيش الأمن والاستقرار إلى 22 بلدة وقرية ومزرعة في ريف حلب الشرقي ومقتل أكثر من 1200 إرهابي وإصابة المئات وتدمير 101 آلية و4 دبابات و2 عربة “ب م ب” و7 مدافع وهاون و12 مقر قيادة.

- كما نفذت وحدات من الجيش العربي السوري مدعومة من الطيران الحربي عمليات مكثفة على تجمعات ومحاور تحرك لتنظيم “داعش” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية في دير الزور.

وخاضت وحدات من الجيش اشتباكات عنيفة مع مجموعات إرهابية من تنظيم “داعش” تسللت إلى منطقة البانوراما وتلة أم عبود على الأطراف الجنوبية للمدينة.

وتخللت الاشتباكات رمايات جوية ومدفعية على خطوط إمداد تنظيم “داعش” وأسفرت عن إيقاع العديد من إرهابيي التنظيم قتلى ومصابين وتدمير ذخيرة وأسلحة كانت بحوزتهم.ووجه سلاح الجو ضربات مركزة على مواقع انتشار تنظيم “داعش” الإرهابي وتحركاته في مزارع البانوراما ومنطقة كوع الميادين ومحيطي جبل الثردة وحقل التيم للنفط ما أسفر عن تكبيد التنظيم التكفيري خسائر بالأفراد والعتاد.

وقضت وحدات من الجيش أمس على أكثر من 70 إرهابيا من تنظيم “داعش” ودمرت لهم 4 عربات مزودة برشاشات ومدافع ودبابة وعربة نقل شاحنة في تلة علوش ومفرق الثردة والمكبات ومنطقة البانوراما والتلال المحيطة وطريق تدمر وحي الرشدية وقريتي الجنينة وعياش.

سانا

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

October 2017
Su Mo Tu We Th Fr Sa
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31 1 2 3 4
عدد الزيارات
1763362