العراق: 44 قتيلاً بتفجيرين أحدهما انتحاري

قتل 44 شخصاً وأصيب 90 آخرين، يوم الثلاثاء، في تفجيرين أحدهما انتحاري والثاني بسيارة مفخخة في العاصمة العراقية بغداد.انتحارية تفجر نفسها داخل سوق شمال بغداد رويترز
وأوضحت مصادر في الشرطة العراقية أن تفجيراً انتحارياً نفذته امرأة في سوق بحي الشعب شمال بغداد، أسفر عن مقتل 38 شخصا وإصابة أكثر من 70 آخرين، كما انفجرت سيارة مفخخة في حي الرشيد جنوب العاصمة فسقط ستة قتلى وأصيب 21 شخصا.
وقال متحدث باسم قيادة عمليات بغداد لـ"التلفزيون العراقي" الرسمي، إن التفجير الإنتحاري في حي الشعب نفذته امرأة عبر تفجير سترتها الناسفة بالتزامن مع تفجير قنبلة كانت مزروعة سابقا، موضحاً أنه "من خلال الاشلاء ونتائج المعلومات الاولية، تبين ان ارهابية انتحارية نفذت الاعتداء".
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجيرين، لكن تنظيم "داعش" أعلن مسؤوليته عن تفجيرات وقعت في بغداد وحولها الأسبوع الماضي، وراح ضحيتها مئة شخص، وهي أثارت موجة غضب شعبي ضد الحكومة لفشلها في فرض الأمن.
وذكر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في وقت سابق أن محاولته تعديل الحكومة في مسعى لمحاربة الفساد، أثارت أزمة سياسية عرقلت محاربة "داعش" وأتاحت الفرصة للمزيد من الهجمات الإرهابية على المدنيين.
وتحسن الأمن بعض الشيء في بغداد خلال السنوات القليلة الماضية، على الرغم من سيطرة "داعش" على مساحات من الأراضي واقترابه من مشارف العاصمة. 

رويترز

June 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
26 27 28 29 30 31 1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 1 2 3 4 5 6

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟
عدد الزيارات
6743491

Please publish modules in offcanvas position.