image.png

عباس يؤكد رفض الشعب الفلسطيني أي مقترحات لاتلتزم بأسس عملية السلام

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم السبت، رفض الشعب الفلسطيني أي مشاريع أو خطط لا تلتزم بالأسس التي قامت عليها عملية السلام مع "إسرائيل".أ محمود عباس

وشدد عباس لدى لقائه في مقر الرئاسة بمدينة رام الله المبعوث النرويجي لعملية السلام في الشرق الأوسط، تور فنيسلاند، على ضرورة إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وتحقيق السلام وفق مبدأ حل الدولتين لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على حدود العام 1967.

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أمس الجمعة، بحسب وسائل إعلام العدو الإسرائيلي، أن خطة الرئيس دونالد ترامب لإنهاء الصراع الإسرائيلي الفلسطيني المعروفة إعلاميا بـ "صفقة القرن"، سيتم الكشف عنها في الأسابيع المقبلة.

وتقاطع السلطة الفلسطينية الإدارة الأمريكية منذ نهاية العام 2017 إثر إعلان الرئيس، دونالد ترامب، اعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل، ورفضت مسبقا خطة واشنطن لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

ومنذ إعلان ترامب، يطالب الفلسطينيون بآلية دولية لرعاية مفاوضات السلام مع إسرائيل المتوقفة أصلا بين الجانبين منذ العام 2014، بعد تسعة أشهر من المحادثات برعاية أمريكية لم تفض إلى أي اتفاق.

وأطلع عباس فنيسلاند، على آخر مستجدات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، والإجراءات الإسرائيلية والأمريكية الهادفة لتقويض تحقيق السلام وفق مبدأ حل الدولتين.

وأعرب الرئيس الفلسطيني، عن شكره للنرويج على مواقفها السياسية الداعمة للقانون والشرعية الدولية، والجهود التي تقوم بها لحشد الدعم المالي الدولي من خلال قيادتها لمجموعة الاتصال الدولية الخاصة بالدول المانحة.

من جهته، أكد المبعوث النرويجي بحسب الوكالة الفلسطينية، التزام بلاده بتحقيق السلام وفق قرارات الشرعية الدولية على مبدأ حل الدولتين، بالإضافة إلى استمرارها بالدور المنوط بها وهو حشد الدعم المالي من الدول المانحة لبناء المؤسسات الفلسطينية.

وفا

November 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
27 28 29 30 31 1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟
عدد الزيارات
9147542

Please publish modules in offcanvas position.