متظاهرون يشعلون الإطارات أمام السراي الحكومي في بيروت احتجاجا على الموازنة

أشعل متظاهرون الإطارات أمام السراي الحكومي في ساحة رياض الصلح في بيروت، احتجاجا على مشروع الموازنة التقشفية لعام 2019.أ بيروت

ويعتصم مئات اللبنانيين، اليوم الاثنين في ساحة رياض الصلح، وسط بيروت، تزامنا مع انعقاد جلسة مجلس الوزراء التي ستناقش أرقاما نهائية لموازنة عام 2019. 

والتقى ممثلون عن المتظاهرين رئيس الحكومة سعد الحريري في السراي الحكومي.

وجاء الاعتصام أمام مبنى السراي الحكومي، تلبية لدعوة هيئة التنسيق النقابية، رابطة موظفي الإدارة العامة، المحاربين القدامى والأساتذة، "دفاعا عن الحقوق والمكتسبات"، تزامنا مع اجتماع الحكومة، التي من المرتقب أن تناقش أرقاما وتصورات نهائية للموازنة العامة.

وحاول أحد المتظاهرين، من العسكريين المتقاعدين إحراق نفسه، عبر سكب مادة البنزين على جسده وإشعالها، إلا أن المعتصمين تدخلوا ومنعوه.

وفرضت قوى الأمن طوقا أمنيا، واستدعت تعزيزات إلى محيط مقر الحكومة تحسبا لأي تطورات.

وفي وقت سابق، حاولت مجموعة من العسكريين المتقاعدين اقتحام السياج الشائك الأمني المحيط بالسراي، وتدافعت مع عناصر القوى الأمنية أمام المدخل الرئيس للسراي الحكومي.

RT

June 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
26 27 28 29 30 31 1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 1 2 3 4 5 6

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟
عدد الزيارات
6727975

Please publish modules in offcanvas position.