الصفحة الرئيسية

هجوم على قصر السلام في جدة.. وأميركا تحذر رعاياها

قتل اثنان من أفراد الحرس الملكي السعودي أمس السبت، إثر هجوم على قصر السلام في جدة، بحسب تقارير إعلامية غير مؤكدة، على حين حذرت السفارة الأميركية في السعودية المواطنين الأميركيين، مطالبة إياهم بتوخي الحذر في المنطقة المحيطة بقصر السلام.أ قصر السلام في جدة

وتداول سعوديون على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» صوراً ومعلومات تفيد بمقتل الشخص الذي حاول اقتحام القصر، وهو أحد أهم قصور الحكم وصناعة القرار في المملكة، ويوجد فيه مقر الديوان الملكي، وهو كذلك مكان انعقاد مجلس الوزراء. كما أظهر مقطع فيديو الحضور الأمني المكثف بجوار قصر السلام، وتظهر جثة قال المتابعون إنها للمهاجم بعد أن أجهز عليه رجال الأمن.

ولم تؤكد أو تنف سلطات النظام السعودي صحة الخبر.

في هذه الأثناء حذرت السفارة الأميركية في السعودية المواطنين الأميركيين، مطالبة إياهم بتوخي الحذر في المنطقة المحيطة بقصر السلام في جدة بعد تقارير عن وقوع الهجوم هناك.

يأتي هذا الهجوم عشية الزيارة التي قام بها الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز لروسيا، حيث اعتبر نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، أن تعميق التعاون بين روسيا والسعودية، بما في ذلك في المجال العسكري التقني، يعد مؤشراً على تزايد مستويات الثقة بين البلدين. وأجرى الملك سلمان محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ووزير الدفاع سيرغي شويغو، ثم مع رئيس الحكومة دميتري مدفيديف.

وكالات

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

October 2017
Su Mo Tu We Th Fr Sa
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31 1 2 3 4
عدد الزيارات
1765317