الصفحة الرئيسية

مناورات عراقية- ايرانية على حدود إقليم كردستان العراق

انطلقت اليوم المناورات العسكرية المشتركة بين إيران والعراق قرب حدود إقليم كردستان العراق.أ مناورات عراقية ايرانية

وتأتي هذه التدريبات بعد مرور أسبوع على استفتاء انفصال الإقليم، الذي ترفضه بغداد وطهران وأنقرة قطعياً باعتباره غير شرعي.

ويشارك عدداً من العسكريين العراقيين في المرحلة الثالثة من مناورة “حيدر الكرار” على الحدود الغربية لإيران، وتحديداً عند معبر برويز خان الحدودي. ومن الجانب الإيراني، تشارك في المناورة وحدات التدخل السريع، والمدفعية وطائرات استطلاع مسيرة، وعدد من الوحدات المدرعة، وراجمات صواريخ من طراز “نازعات 10 “.

حيث أن هذه المناورات تغطي في مرحلتها الثالثة الحدود الغربية لايران وحدود منطقة “برويز خان”، التي تعتبر من أهم بوابات التواصل بين إيران والعراق. ويستعرض الجيش الإيراني من خلال هذه المناورة قدراته على التحرّك العسكري والهجوم، إضافة إلى اختبار قدرات الوحدات المشاركة على التدخل السريع.

وستدخل المناورات غداً الثلاثاء مرحلة جديدة.

وكان المتحدث باسم القوات المسلحة الإيرانية العميد مسعود جزائري، قد أعلن أن المناورات المشتركة تأتي في إطار طلب الحكومة العراقية تعزيز التعاون العسكري بين البلدين، بهدف سيطرة الحكومة المركزية على المعابر الحدودية.

وكالات

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

October 2017
Su Mo Tu We Th Fr Sa
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31 1 2 3 4
عدد الزيارات
1766989