nge.gif

    البنتاغون يحاول إقناع الأوروبيين بتعويض خسائره الناجمة عن بناء "جدار ترامب"!

    يحاول وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، إقناع الدول الأوروبية بالتعويض عن جزء ملموس من مبلغ هائل أنفقه البنتاغون على مشروع بناء الجدار العازل عند حدود المكسيك.أ وزارة الدفاع الامريكية

    ودعا إسبر في مستهل جولته الأوروبية الحالية حلفاء واشنطن الأوروبيين إلى سد الثغرات المالية في مشاريع بناء عسكرية أمريكية بأراضيهم، والناجمة عن سحب البنتاغون الأموال منها لإعادة تخصيصها لمشروع الجدار الذي يعد من أبرز وعود حملة الرئيس دونالد ترامب الانتخابية الأولى.

    ونتيجة لهذا القرار، خسرت هذه المشاريع نحو 770 مليون دولار، وهي تهدف إلى مساعدة حلفاء الولايات المتحدة في "رفع قدراتهم الدفاعية في وجه هجوم محتمل من روسيا".

    وأشار إسبر في تصريحات أدلى بها من لندن ليلة الخميس الماضي، إلى أن إدارة ترامب تسعى إلى "مزيد من تقاسم الأعباء" مع حلفائها في جميع الاتجاهات، وتابع مخاطبا الأوروبيين: "إذا كنتم قلقين في الواقع، فربما يجب عليكم النظر في إمكانية تغطية تمويل هذه المشاريع لنا، لأن ذلك في كثير من الأحوال سيؤدي إلى إقامة بنى تحتية في بلدانكم".

    وجاءت هذه التصريحات على خلفية قرار إسبر إعادة تخصيص 3.6 مليار دولار من ميزانية 127 مشروع بناء عسكريا للبنتاغون إلى بناء جزء من الجدار الحدودي مع المكسيك، ما وجه ضربة موجعة إلى برنامج تعزيز القدرات الدفاعية لدول أوروبا الذي أطلقه سلف ترامب، باراك أوباما، عام 2014 لـ "ردع روسيا".

    واشنطن بوست

    September 2019
    Su Mo Tu We Th Fr Sa
    1 2 3 4 5 6 7
    8 9 10 11 12 13 14
    15 16 17 18 19 20 21
    22 23 24 25 26 27 28
    29 30 1 2 3 4 5

    شارك برأيك

    مارأيك بالهدنة؟
    عدد الزيارات
    8149732

    Please publish modules in offcanvas position.