n.png

    الدفاع الروسية: القوات الأمريكية قصفت السبت دير الزور السورية بقنابل فسفورية محظورة

    اتهمت وزارة الدفاع الروسية الجيش الأمريكي باستخدام قنابل الفوسفور المحظورة خلال شنه غارات جوية أمس السبت على محافظة دير الزور شرق سوريا.أ طائرة امريكية من طراز أف أي

    وقالت الوزارة، في بيان أصدره مدير مركز حميميم لمصالحة الأطراف المتناحرة في سوريا، الفريق فلاديمير سافتشينكو، اليوم الأحد: "شنت مقاتلتان تابعتان للطيران الأمريكي يوم 8 سبتمبر 2018 غارات على بلدة هجين في محافظة دير الزور باستخدام ذخائر فوسفورية مشتعلة".

    وأضافت الوزارة أن الضربات أدت إلى اندلاع حرائق كبيرة في المنطقة، مشيرة إلى أن المعلومات حول سقوط قتلى وجرحى يجري تدقيقها حاليا.

    وشدد تسيغنكوف في بيانه على أن "استخدام الأسلحة المحتوية على الفوسفور الأبيض أمر محظور بموجب البرتوكول الإضافي إلى اتفاقية جنيف لعام 1949".

    وتقود الولايات المتحدة في سوريا قوات التحالف الدولي ضد "داعش" منذ صيف عام 2014 دون أي دعوة أو موافقة من قبل السلطات السورية، التي تتهم الجيش الأمريكي وحلفائه بانتهاك سيادة الدولة وارتكاب مجازر متكررة بحق المدنيين الأبرياء.

    وتقول دمشق إن الضربات الجوية للتحالف على مواقع في سوريا أسفرت عن مقتل مئات المدنيين، فيما تعتبر تعاونه مع "قوات سوريا الديمقراطية" غير قانوني.

    كما أدانت روسيا مرارا في وقت سابق عمليات التحالف في سوريا المسفرة عن سقوط الضحايا بين المدنيين، مؤكدون أن وجود قواته في الأراض السورية غير شرعي.

    وشددت روسيا على لسان كبار مسؤوليها على ضرورة أن تنسحب كل القوات الأجنبية المنتشرة في سوريا دون موافقة سلطاتها من البلاد فورا بعد دحر الإرهاب فيها، لكن الولايات المتحدة ترفض المغادرة بذريعة وجوب مواصلة العمليات ضد "داعش" وإعداد قوات محلية قادرة عن التصدي للإرهابيين. 

     وزارة الدفاع الروسية ,RT

    November 2018
    Su Mo Tu We Th Fr Sa
    28 29 30 31 1 2 3
    4 5 6 7 8 9 10
    11 12 13 14 15 16 17
    18 19 20 21 22 23 24
    25 26 27 28 29 30 1
    عدد الزيارات
    4623522