الصفحة الرئيسية

واشنطن تعمل على تقسيم سوريا

كدت واشنطن استمرار عملية (التحالف الدولي) في سوريا، مشيرة إلى ما وصفته بعجز الحكومة السورية على محاربة (داعش)، حسبما أفادت وكالة الأناضول التركية.غارات للتحالف في الرقة
 
جاء ذلك في بيان قالت الأناضول إنها تلقته من الخارجية الأمريكية، أمس الأول الاثنين.
 
وأشار البيان إلى أن عمل “قوة المهام المشتركة – عملية العزم الصلب” مستمر في سوريا، لافتاً إلى أن “النظام السوري ليس قادراً على محاربة تنظيم (داعش) الإرهابي”، حسب تعبيره.
 
يذكر أن قوة المهام المشتركة أُنشئت من قبل (التحالف الدولي) بقيادة الولايات المتحدة ضد تنظيم (داعش)، حيث شكلتها القيادة المركزية الأمريكية في أكتوبر عام 2014. وتتألف من قوات الجيش الأمريكي وأفراد من أكثر من 30 بلداً.
 
وفي سياق متصل، قالت الأناضول إن الولايات المتحدة جددت تأكيدها على “دعم وحدة التراب السوري”.
 
وكانت وسائل إعلام تناقلت خبراً نشرته صحيفة “الشرق الأوسط”، مفاده أن واشنطن تفكر في الاعتراف باستقلال المناطق التي يسيطر عليها (حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي) و (قوات سوريا الديمقراطية)، في الشمال السوري.
 
ووفقاً للأناضول، فإن مسؤولاً رفيعاً في الخارجية الأمريكية فضل عدم الكشف عن هويته، قال في تصريح له: “ندعم وحدة التراب السوري، وقيام دولة سوريا موحدة، ديمقراطية تتمتع فيها كافة الطوائف بحقوقها، ونطالب كافة الجماعات فيها بالتضامن والتحرك المشترك”.
 
وأضاف: “الشعب السوري سيدعم مستقبل بلاده بواسطة عملية الانتقال السياسي، والانتخابات المنصوص عليها في قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254”.
 
وينص القرار المذكور الذي تم تبنيه في كانون الأول 2015 عام، على بدء محادثات السلام بسوريا في كانون الثاني عام 2016، وأكد أن الشعب السوري هو من يقرر مستقبل بلاده، ودعا لتشكيل حكومة انتقالية وإجراء انتخابات برعاية أممية.
 
 

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

July 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31 1 2 3 4
عدد الزيارات
3427053