الصفحة الرئيسية

مصدر مقرب من اجتماع أستانا: تركيا تعيق التنسيق حول الاجتماع القادم

أعلن مصدر مقرب من اجتماع أستانا حول الأزمة في سورية أنه ليس هناك حتى هذه اللحظة ما يضمن انعقاد الاجتماع القادم في ال 12 و ال 13 من حزيران الحالي نظرا لعدم تحديد أطر مناطق تخفيف التوتر في سورية حتى الآن.أ أستانة اجتماع

وقال المصدر في تصريح للصحفيين في موسكو اليوم: إن ”المحادثات بشأن الاتفاق على حدود هذه المناطق مستمرة بين الدول الضامنة وينبغي أن تكتمل بحلول ال 12 من حزيران الحالي” مبينا أنه يجب أن يكتمل الاتفاق في موعد أقصاه ال 12 من حزيران ولكن المشكلة هي أن تركيا تعيق عملية التنسيق تحت ذرائع مختلفة وهذا يظهر أنها ليست جاهزة بعد لعقد اجتماع أستانا في ال 12 من حزيران.

وكان وزير الخارجية الكازاخي خيرات عبد الرحمانوف أعلن امس ان الشركاء الروس ابلغوا الخارجية الكازاخية بوجود خطط مبدئية لعقد اجتماع استانا المقبل حول سورية يومي ال 12 وال 13 من الشهر الجاري.

وتابع المصدر: ”إننا نتشاور حاليا على مختلف المستويات وأن موضوع تحديد الجهة التي ستراقب كل منطقة من مناطق تخفيف التوتر ما زال قيد التشاور أيضا ولم يتم إقراره بوضوح حتى الآن”.

ولفت المصدر الى أن ”عملية إنشاء مناطق تخفيف التوتر يعيقها اصطدام الكثير من المصالح المتضاربة لذلك من الصعب التنبؤ بموعد دقيق لتحديد مناطق تخفيف التوتر وانه من الصعب القول بوضوح متى سيتم كل ذلك”.

يذكر أن أستانا استضافت هذا العام أربعة اجتماعات حول الازمة في سورية أكدت في مجملها على الالتزام بسيادة واستقلال ووحدة الاراضي السورية وتثبيت وقف الاعمال القتالية بينما تم فى الاجتماع الاخير الذي عقد مطلع الشهر الماضي توقيع المذكرة الروسية لانشاء مناطق لتخفيف التوتر في سورية.

وكالات

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

August 2017
Su Mo Tu We Th Fr Sa
30 31 1 2 3 4 5
6 7 8 9 10 11 12
13 14 15 16 17 18 19
20 21 22 23 24 25 26
27 28 29 30 31 1 2
عدد الزيارات
1441449